أرشيف | أغسطس, 2009

ماذا بعد؟

27 أغسطس

عميقا في ظلمة الفقد

تسجّى قلبي من دهر بعيد

لم يمر به طيف

سوى ظلال العابرين

لفته أصابع التراب بحنان

تربت على حنينه كنسمة مرت

ذات ربيع

فأين هي الآن؟

لا شيئ سوى دروب تائهة

خطتها أقدامنا جروحا في الأرض

وما زلت أهجئ الجرح

خطوة خطوة

قطرة قطرة

ولم ينته حتى الآن

نائية جزيرة الحلم

قد كانت قرب الجفن

رسمتها بريشة الموج

موجة إثر موجة

وفوق سراب الرمل

تلاشى الزبد الآن

لي يباس العروق

وجفاف القلب وظلمة الروح

فهل من يندي قبر القلب

بقطر من خمر وضياء

بعد الآن؟

لجوء

27 أغسطس

إلى أين ألجأ

حين اختيار الإنكفاء

أكان خطأي حين أحرقت مراكبي

وأحرقت قلبي

ولم أترك للدمع مكان

كيف لي وكل ليل

تمرين مع كل نسمة عابرة

تمكثين وتذهب

وأبقى وحدي والبرد … والعتم

وما حولي خراب ينتظر الموت

معنى

27 أغسطس

بعد فراقنا … استغربت

ألن أتألم

لن أبكي؟

سألتْ من حولها

ألن يُطفئ القمر

ولن يحارب الشمس؟

يبدو أنها نسيت

أن الميت لا يعنيه حتى التراب

وأنا الميت بعدها

إشراق

21 أغسطس

شراق

يا ممعناً في القتل يكفي

إنني

أشلاء بعثرها الهواء

تناثرت .. ترجو ملاجئ

ظلها وهم الحياة

وتارة ..

تسري بعيدا في السديم

وتهربُ

* * *

هل يعرف النصل المعربد في دمي

كم كان عمق جوارحي

حتى تغلغل باحثا

تحت الشغاف عن الهوى

يغتال نبض الروح

يسرق طفلها

من بين أزهار الأسى

إذ يلعبُ إقرأ المزيد

حزن شجرة

19 أغسطس

                                                                                                                                                 حزن شجرة   

هبّي رياح الموت .. هيالا تخافي .. إنما الأوراق صفرٌ

لم يعد يعنيها لو ظلت بحضن الغصن , أو

في برد ريح بُعثرت فوق التراب

* * *

طال المكوث على المفارق

في انتظار أحبة

بعض يمر كما الطيور مهاجراً

يلقي ببعض من حنين ثم يمضي , بعضهم

قد تاه عن سبل اللقاء

ولا يدانيه اقتراب
إقرأ المزيد

ليل , غربة ورحيل

19 أغسطس

ليل

غربة

رحيل

ألملم عن جبينك بعض ضياء

فليلي موغل بالسواد

جفّ حبر قصائدي

فهل لي ببعض المداد

 

أستغرب ..

كيف مع كل هذا الصقيع

لا يتحجر دمعي

ويبقى نارا تحرق

رحيل وغربة 

مدّ البحريغريني بالتعرّي

والموج يراودني ارتحال

لتحترق المسام بالشمس

وبالملح

 

 

وجد و أنثى

19 أغسطس

 

وجد

 

أنثى

سألته إن كان ارتوى

من عشقها قال : اكتوى

عطش وجوع دائما

قلب يبات على الطوى

في القلب يزداد الحنين

في الصدر إذ يعلو الأنين

أهيم بوجدي لحظة

وبلحظة أغدو حزين

 

في أعمق أعماقي أنث

ىترقص حين ينام الليل

توقظ فيّ نور الفجر

تمشي عبر ثواني الحلم

تعبث بمرايا روحي

لأكون .. تكوني ونكون

ونمسك بأصابعنا الكون

 أنثى

عودة

18 أغسطس

 

شمس وبحر

 ينساب سحر الشمس على خد البحر

يحمله الموج زبدا

يترنح الرمل على صدري

يدفعه نبض الموج نارا إلى رأسي

إقرأ المزيد

فروق

18 أغسطس

 

 

غيم 

 

كل المواسم والأيام أقصر من عشقي

فكيف ألبس حنيني زمنا ما؟

احترفت تسول النظرة واللمسة

احترفت الإصغاء للريح

علها تحمل بعض أثر

ومع أول غيمة أدركت أني

لم أع بعد الفرق بين اختباء الشمس والهطول

موت

18 أغسطس

ليل

 

يا لهذا الليل المثقل بالهموم                                                                                                        

يسكب في الروح أزلية الخواء

ولا من بارقة توقظ قوافل النبض

فأبتاع بعض متاع الموت

من جوع الحياة

أليس لي في الصبح حيز للقلب؟

ليس لي!

سألوذ بالخمر من قهر الأمل

وأرسم على سطح الكأس

أحلامي الضائعة

دهشة

18 أغسطس

مجبول شوقي بنار اللهفة

يرسم في العين خيوط الدهشة

تجوب العين حدود المدى

تبحث عنك وتشكو الوحشة

طيفك يومض في سماء ذاكرتي

إن غافلت العين الرمشة

حنين

18 أغسطس

كان عشقك لحظة خلقي

ولم تأت بعدها

لحظة عشق تزلزلني

ما زلت أحيا … ويقتلني الحنين

أقتات فشلي

نجاحي المحزن الوحيد

أني ما زلت أحيا

مرور عطر

17 أغسطس

عندما تمرين قرب الروح لا تسألي عن الورد                 هند3

 يأتلق النور برقا ناثرا وسط حقول النفس

وعلى سفوح الصدر ندى يفض بكورة الزهر

يستدير القلب نحو القادمات قوافل عشق

يتمنى لو تتعثر به بنفسجة
إقرأ المزيد

سقوط

17 أغسطس

في مستنقع اليأسعاصفة

سقطت عاصفتي كسيرة الجناح 

ضاقت حولها المسافات

وأقفل في وجهها المدى

عادت إلى رحم المواجع إقرأ المزيد

فلك

17 أغسطس

 

 

                                 فلك                                        

  للقمر دورته المعتادة …..وللشمس دورتها

الإعتياد يمنحني فرصة للتنبؤ …….لكن لك دوران يختلف

لا تحده جغرافيا , ولا يخضع لفلك

فهل لقلبي قدرة على فهم المسار؟

أم علي أن أعيش الدهشة دائما

صخرة

17 أغسطس

تقبعين في البعيد كصخرة

أسير إليك جدولا

أترقب الشقوق

كي تنبت فيها زهرة

ترتعش من دفق الماء

اتجاه المنطق

16 أغسطس

عندما يشط أحدهم بالحديث نقول له : خلي كلامك منطقي                                                                                                    

هنا نقصد قوانينا ما , اتفقنا عليها واعتبرناها منطقا                                                                                  

ويا ويل من يخرج عنها , هو كمن يخرج على القانون , يعني من (الخوارج)

هل جربنا مرة منطقا مغايرا , وكيف سيتصرف راعي المنطق العتيد ؟

مسخرة إقرأ المزيد

شم ولا تدوق

16 أغسطس

غواية

حاجي بقى بالزهر تلوحي قبالي … تعب القلب يا زهر وانضنى حالي

قالت إذا بتشم عمرك ما بتدوق … ما رح تنول العطر الـ بالصدر غالي

عم تفرحي بالجمر المتوهج من الشوق … بيحلى القمر كل ما بدا عالي

والمي كل ما قربت مرة تروق … بيرمي جمالك حجر بيحرك وصالي

متل الـ بآخر عمر عم ينفخ ببوق … يعلن قيامة فجر يمحيها الليالي

لا تبقي بليلي متل رهجات البروق … لمحة إذا بتمر آخرتا الرحيل

ضلي بقلبي نور عم يسكن ببالي

زهرة وشمعة

16 أغسطس

زهرة وشمعة

في حنايا القلب تسكن زهرة

وكان رهانك عليها

سقيتها ماء المرارة

واستبدلت دفء الشمس بتعب الجم

رلم يمر عليها من النسيم سوى شبه وهم
إقرأ المزيد

تفتح

16 أغسطس

من جبال صارت شبه خيال

من قلب ضباب كاد يغتال الدروب

تأتي حمامة الحلم

تحط على نافذة مفتوحة على المدى

تحدّق .. لا يتعبها الإنتظار

عندها ..

تتحضّر الأزهار للتفتح